الاستثمار في المخزون الفندقي

الاستثمار في المخزون الفندقي

معنى المخزون الفندقي:inventory Hotel
يعبر بعض الكتاب عن لفظ المخزون الفندقي inventory Hotel بقولهم إنه يشمل أي مورد او سلعه غير مستغله تحتفظ بها ادارة الفندق لإستخدامها مستقبلا أو عند الحاجة اليها. وانطلاقا من هذا المفهوم فإن المخزون كلفظ عام يشمل جميع الموارد الأخرى مؤجلة الاستخدام لحين الحاجة إليها، بما في ذلك قطع الغيار والمواد الاحتياطيه المختلفة
من الآلات والمعدات التي تحتاجها تجهيزات المطبخ او غرف الفندق ومصادر الطاقة وغيرها من الموارد التي يحتاجها تشغيل الفندق. وخلافا للمعنى الحرفي للفظ المخزون فان مناقشتنا لهذا الموضوع سوف تتم ضمن الاطار العام لمفهوم إدارة الموارد management materials على أساس أنها تمثل الجهاز المسؤول عن تحديد وتوفير الإحتياجات من المواد وتخزينها والتصرف فيها والرقابة عليها بشكل يتفق مع الأهداف العامة لإدارة الفندق. ومن ثم فإن لفظ المخزون، كما يستخدم هنا إنما يقتصر فقط على المخزون السلعي. يعتبر المخزون السلعي من أهم عناصر الموجودات المتداولة وذلك لما يتصف به المخزون من خصائص ينفرد بها عن بقية عناصر الموجودات المتداولة ومن تلك الخصائص ما يأتي :
1 .يعتبر المخزون السلعي أقل عناصر الموجودات المتداولة سيولة، وذلك لصعوبة وبطء تحويل المخزون الى نقدية .

2 .أهمية المخزون السلعي حيث يعتبر أحد المؤشرات الهامه والذي يعطي دليلاً عن سير الخطه التشغيليه للفندق
فيما إذا كانت نسبة الاشغال الفندقي في تطور او ركود. بالإضافة الى هاتين الخاصتين المهمتين التي يتميز بها المخزون الفندقي، فإنه قد يختلف أيضاَ عن بقية الموجودات
المتداوله بكونه يؤثر على قرارات جميع الأقسام الإدارية في الفندق مثل : الإدارة المالية ، إدارة التسويق ، إدارة الإنتاج ، إدارة المشتريات .
ويقصد بالمخزون الفندقي : هو حجم المواد الاوليه وقطع الغيار التي تحتفظ بها ادارة الفندق بقصد الاستفاده منها في الخطه التشغيليه. أي أن المخزون عباره عن أصل من أصول الفندق والذي يمكن الحاجه اليه والاستفاده منه خلال الخطه التشغيليه للفندق ممثلا في الأصناف الملموسة التي تحتويها مخازن ومستودعات الفندق وغيرها من أماكن الحفظ والتبريد الملحقة بمخازن المطبخ أو وحدات الخدمات. أما أهداف إدارة المخزون الفندقيManagement Inventory of Objectives فيمكن ايجازها بالهدفين المتعارضين الاتيين :
1 .تقليل حجم الإستثمارات في المخزون .
2 .تلبية طلبات أقسام الإنتاج والمبيعات المختلفه للفندق .
ان قرار الاستثمار في المخزون أحد القرارات التي تتطلب من إدارة الفندق دراسة تحليلية شاملة نظرا لارتباط هذا القرار بغيره من القرارات والسياسات والأهداف الخاصة بالوظائف الرئيسة المختلفة في الفندق، ومن ثم فإن كفاءة وفعالية الاستثمار في المخزون تؤثر وتتأثر بكفاءة وفعالية قرارات وسياسات تلك الوظائف وهو الأمر الذي يستدعي ضرورة
تحقيق نوع من التنسيق والتكامل فيما بينها  حتى يتم اتخاذ القرار السليم. وعند الإقدام على اتخاذ قرار الاستثمار في المخزون كثيرا ما يجد متخذ القرار نفسه محاطا بعدة تساؤلات نوجز أهمها فيما يأتي: ماهي الأسباب أو المبررات التي تدفعنا الى اتخاذ القرار بالإستثمار في المخزون الفندقي؟ وماهي العناصر أو المكونات الرئيسة التي يجب أن يشملها قرار الاستثمار في المخزون الفندقي؟ وفي حالة اتخاذ قرار الاستثمار في المخزون الفندقي، ماهي المعايير أو الاسس التي يمكن من خلالها التحقق من صحة أو سلامة القرار والنتائج المترتبة عليه؟ سوف نحاول الرد على هذه التساؤلات وشرح بعض المفاهيم الأساسية حول معنى المخزون الفندقي وأسباب الاحتفاظ به ومخاطر الاستثمار فيه وطرق تصنيفه ومعايير كفاءة الاستثمار فيه والتكاليف المرتبطة به خلال المواضيع التي يشملها هذا الفصل .
الفرق بين ادارة المخزون وإدارة المخازن
تختلف إدارة المخزونManagement Inventory في مفهومها عن ادارة المخازن او المستودعات Warehousing Management فإدارة المخازن تهتم أساسا بالأماكن أو المباني والمستودعات المخصصة للإحتفاظ بالأصناف المختلفة من المواد التي تتعامل فيها ادارة الفندق ، وذلك من حيث مواقع ومساحات تلك الأماكن وطرق ترتيب المواد داخلها
ووسائل المناولة المستخدمة في تداولها، وتهتم بأعمال التسلم والحفظ أو الرقابة والصرف وما يرتبط بها من سجلات أو نماذج ومستندات، وأيضا القوى العاملة المناسبة كما ونوعا للقيام بهذه الأعمال. أما ادارة المخزون فتركز بصفة أساسية على الأنشطة المرتبطة بتخطيط ومراقبة الأصناف المخزونة ذاتها، بما يكفل تحقيق مجموعة من الأهداف التي تتبلور في ضمان الوفاء باحتياجات الفندق من المواد المختلفة بأكبر كفاءة ممكنة وعدم الإسراف أو إساءة استخدام الأموال المستثمرة في تلك المواد.
ويتضمن تخطيط المخزون تحديد الأهداف والسياسات والإجراءات والقواعد والبرامج الخاصة بالإستثمار في المخزون،
ويشمل ذلك عدد من الاعتبارات من أهمها ما يأتي:
1 .تحديد الأهداف المطلوب تحقيقها من وراء الاستثمار في المخزون.
2 .تقدير الاحتياجات المستقبلية من كل صنف من الأصناف المخزونة.
3 .تحديد الأوقات أو المواعيد التي يجب أن يتوافر فيها كل صنف.
4 .تحديد حجم الاستثمار المطلوب لتوفير هذه الأصناف ومصادر تمويله.
5 .تحديد كيفية تدبير أو توفير الأصناف المطلوبة، وما يرتبط بذلك من سياسات وإجراءات مختلفة.
6 .تحديد السياسات والإجراءات والقواعد الخاصة بالإحتفاظ بالمخزون من حيث: أماكن الاحتفاظ، والمواقع، والمساحه، وسائل النقل والمناولة، إجراءات الاستلام والحفظ والصرف، إجراءات الجرد، طرق ترتيب الأصناف داخل المخازن، كيفية التصرف في الأصناف الراكدة والتالفة أو المتقادمة، الأيدي العاملة اللازمة للقيام بالعمليات المخزنية من حيث العدد
والمواصفات.
الأستثمار في المخزون الفندقي inventories s’hotel in investment
توجد في الفنادق السياحيه عدد من المخازن منها الرئيسية كمخازن العدد الأحتياطيه لنظام التدفئة والتبريد وتأثيث الفندق ومنها الثانويه كتلك المتعلقه بقسم الطعام والشراب ومخازن الطوابق في الفندق. وبالنظر للطبيعة الموسميه الواضحه التي يعاني منها القطاع السياحي فقد أنعكست هذه الحقيقة على الأستثمار في المخزون حيث تسعى ادارة بعض الفنادق الى رسم حدا أعلى من مستوى المخزون لديها لكي يواكب الطلب السياحي المتوقع فمثلا يمكن لقسم الأطعمه تلبية مستويات الطلب المختلفة عند وجود مخزون احتياطي كافي الأمر الذي يشجع ادارة الفندق اتباع سياسة الأحتفاظ بمستوى الحجم الأمثل للمخزون بحيث يتحقق مبدأ التوازن
بين تكلفة الاحتفاظ بالمخزون وبين تكاليف الفروقات السعرية لهذه السلع المخزونه في حالة شرائها من السوق مباشرة وفي موسم ذروة الأسعار.
يمثل المخزون عنصرا أساسيا من عناصر الأصول في أي فندق، ومن الطبيعي أن تختلف تلك النسبة من فندق لأخر (حسب تصنيف ودرجة الفندق)، بل وفي الفندق الواحد من فترة لأخرى، وذلك وفقا لمجموعة من العوامل من أهمها طبيعة الخدمات والانشطه الفندقيه، حجم العمليات، درجة الاستقرار في نسبة الاشغال الفندقي، حجم الأموال المتاحة للفندق للإستثمار في المخزون، التوقعات المستقبلية المرتبطة بالمواد التي يستخدمها الفندق بجميع اقسامه
التشغيليه، درجة الاستقرار في الأسواق التي ترد منها أو توزع فيها تلك المواد. 

Alilou

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *